عالميةمحلية

فرنسا: لاجدوى من الحل العسكري في اليمن وحان الوقت لوقف الحرب مميز

الاشتراكي نت

قالت وزيرة الدفاع الفرنسية، فلورانس بارلي، اليوم الثلاثاء، إنه لاجدوى من الحل العسكري في اليمن وحان الوقت لوقف الحرب.

واوضحت في تصريح لإذاعة “بي أف إم” ، أن بلادها تمارس ضغوطاً بالتعاون مع الأمم المتحدة، من أجل الوصول إلى حل سياسي في اليمن، لأن الحل العسكري لن يؤدي إلى أي مكان.
و
أضافت: “حرب اليمن لا مخرج لها، لقد حان الوقت لكي تنتهي هذه الحرب”.

من جانبه اعلن المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، مارتن غريفيث، الخميس الماضي أنه يخطط لعقد جولة جديدة من المباحثات بين وفد الحكومة الشرعية ووفد الانقلابيين في أوروبا قبل نهاية العام الجاري.

ورجح في لقاء مع قناة العربية أن تعقد تلك المباحثات نهاية الشهر المقبل، كاشفاً أن المكانين المقترحين في أوروبا هما جنيف وفيينا.

وكان غريفيث قد اعلن في الثامن من سبتمبر الماضي، انتهاء مباحثات جنيف بعد تخلف وفد الانقلابيين من الحضور واقتصار المشاورات مع وفد الحكومة الشرعية.

وأكد المبعوث الاممي أنه بذل الكثير من الجهد لإقناع وفد الانقلابيين بالقدوم إلى جنيف، موضحا أنه وضع العديد من التدابير لذلك، لكن كل المساعي تكللت بالفشل.

واودت الحرب المدمّرة التي تشهدها البلاد منذ قرابة اربع سنوات بحياة 17 ألف مدني، ونزوح مليونين و500 ألف شخص، منذ العام 2015م، في حين يعاني أكثر من 13 مليون شخص من

الانعدام الحاد في الأمن الغذائي عدد كبير منهم من الأطفال والنساء والشيوخ طبقاً لإحصائيات الامم المتحدة.

وحسب احصائيات الامم المتحدة يعاني اليمن من أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ يحتاج 22 مليون شخص أي 75% من اليمنيين إلى نوع من المساعدة الإنسانية أو الحماية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

جميع الحقوق محفوظة لـ منشور برس2018©. انشاء وترقية MUNEER