فنمحلية

“شظايا” فن على ركام الحرب

11 فبراير/ إرسال بشر

اطلق الفنان الشاب ذي يزن العلوي حملته “شظايا” الحرب ، للرسم الجرافيتي على ركام المنازل المدمرة جراء الحرب في صنعاء، والتي نفذ اول جدارياتها على احد المنازل في حي عطان احد اكثر الاحياء المتأثره من غارات التحالف .

الفنان الشاب الذي لم يتجاوز23 سنه ، شارك في العديد من الحملات التي اثرت في اوساط الشباب اليمني عموما، منها( لون جدار شارعك- 12 ساعة -حملة حطام).وفي تصريح للفنان الشاب عن بدأ حملة “شظايا” يقول كنت محتفظ بالفكرة منذ مايقارب السنه ومن ذلك الحين وانا انسق لإنطلاقة الحملة.

وأتت تسمية الحمله، حسب ما يقول العلوي، من الحرب نفسها , الحرب في اليمن و الذي انفجرمنها عدة شظايا,هي المجاعة ,الألغام , النزاع، لذلك قررت ان اناقش هذه المواضيع في حمله اسميتها “شظايا “الحرب.

يقول العلوي زرت قبل ايام منطقة تعرضت لدمار كبير في صنعاء ، وتحدثت مع احد ضحايا الغارات الجوية التي تقوم بها مقاتلات التحالف العربي ، ضد مواقع ميليشيا الحوثين ، واخبرني انه اصبح يعلم مواعيد الغارات بالدقة، ثم قام برفع قميصة وجعلني ارى آثار الشظايا على جسدة ,في تلك اللحظة عرفت بأن شظايا الحرب تترك اثر كبير حتى على الناجين منهم ,تجعلهم يحفظون كل تفاصيلها ويكونوا هم شهود العيان عليها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

جميع الحقوق محفوظة لـ منشور برس2018©. انشاء وترقية MUNEER