محلية

الجيش يستعيد اجزاء واسعة من مديرية القبيطة

11 فبراير/ خاص

فرضت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، اليوم الاربعاء، سيطرتها على اجزاء واسعة من الاطراف الشمالية لمحافظة لحج جنوبي البلاد، في وقت لا تزال فيه المعارك ضارية على الارض.
وقالت المتحدث الرسمي باسم المقاومة الشعبية في مديرية القبيطة النقيب على منتصر لـ”11 فبراير” إن الجيش والمقاومة سيطرا على جبل القحوص الاستراتيجي في الجوازعة وجبل الركيزة في المرابحة ومناطق مقبرة الرزوق والقطهات والسادة وسقيمة والمرابحة، بعد معارك كبدت الميليشيات خسائر كبيرة في العتاد والاروح.
وفي شمالي شرق القبيطة تمكن الجيش و المقاومة من فرض السيطرة على منطقة الحلاجيم والسنترال والجدر ، فيما تفرض القوات في هذه الاثناء حصارا خانقا على الميليشيات في جبل جالس ونجد قفيل.
وقال سكان محليون إن معارك هي الاعنف تشهدها منطقة ثباب في هذه الاثناء، وشاهدوا عشرات الحوثيين يفرون من مناطق المواجهات.
وبحسب الناطق الرسمي فان الجيش والمقاومة يعتزمان التقدم نحو منطقة عيريم التي تعد من اهم المناطق الاستراتيجية التي تتواجد فيها الميليشيات.
وتسعى قوات الجيش الوطني تطيهر ما تبقى من مناطق في المديرية وصولا إلى مدينة الراهدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

جميع الحقوق محفوظة لـ منشور برس2018©. انشاء وترقية MUNEER