محلية

أمين عام الاشتراكي: لا سلام خارج المرجعيات الثلاث

11 فبراير / خاص

جدد الأمين العام للحزب الاشتراكي اليمني الدكتور عبدالرحمن عمر السقاف، التأكيد على مواقف حزبه الداعي إلى خطة سلام ترتكز على المرجعيات الثلاث” مخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216 والمبادرة الخليجية”.

ودعا خلال اللقاء الذي ضم قادة الاحزاب مع مبعوث الأمين العام للامم المتحدة الخاص باليمن مارتن غريفيت في العاصمة الاردنية عمان، إلى استخلاص خارطة طريق مستمدة من القرار 2216 تساعد على تنفيذ بنود القرار بشكل تدريجي.

وشدد على ضرورة إبعاد قضايا الوضع الإنساني المتردي في اليمن عن التسييس او الاستخدامات التكتيكية في المواجهات السياسية، قائلا “موقفنا هذا هو موقف أخلاقي إنسانيا تتضاءل امامه كل مساعي اخضاعه لأغراض سياسية.

واشاد امين عام الاشتراكي اثناء اللقاء الذي استعرض فيه غريفيت اطار رؤية لتحقيق السلام واماله بشأن لقاء السويد، بجهود المبعوث الأممي .. مجددا مواقف حزبه الداعمه لجهود غريفيت.

وطالب باعطاء الاولويه للجرحى وتوفير الموارد لدفع مرتبات الموظفين…وفي السياق اشاد بالمساعدات التي يقدمها مركز سلمان والهلال الاماراتي.

وأكد الدكتور السقاف على الضرورة القصوى للتعاطي مع القضية الجنوبية بشكل فوري وابعاد هذه القضيه عن التسلسل التراتبي للنظر فيها ومعالجة قضاياها، “كونها تمتلك الاولويه وغير قابلة للتأجيل في المشهد السياسي الراهن للبلاد، التي وصف احداثها وتطوراتها بالمتسارعه “وماهو ممكن اليوم قد لايكون كذلك غدا”..وعليه نؤكد على المبعوث اعطاء هذه القضيه عنايه تضعها ضمن اجندة المباحثات الجاريه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

جميع الحقوق محفوظة لـ منشور برس2018©. انشاء وترقية MUNEER